الشريك الاستراتيجي

الأدوات

Prev Next

"وايز" يشارك في المؤتمر الدولي حول تعليم السعادة في بكين

Press Release

06 06 2017

استعرض جهوده لتعزيز رفاهة الأطفال

الدوحة، قطر: شارك مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم "وايز"، مؤخّرًا، في المؤتمر الدولي حول تعليم السعادة الذي عُقِد في العاصمة الصينية بكين. وتضمّن المؤتمر الذي استضافه المعهد الوطني لعلوم التربية في جمهوريّة الصين الشعبية، بالتعاون مع لجنة التعليم في مقاطعة هايديان بالعاصمة الصينية بكين، عروضًا تقديمية لخبراء عالميين عن موضوع تعليم الصحة العقلية، وعن صعوبات التعلم بما فيها تعسّر القراءة، وحالات أخرى مماثلة.

واشتمل المؤتمر، الذي عُقد على مدار ثلاثة أيام، على جلسة نقاش حول كيفية دمج تعليم الصحة العقلية في النظم المدرسية، وطرق تدريسها. وعلى هامش إحدى جلسات المؤتمر، تناول السيد محمد سلمان بن محمد خير، باحث مشارك أول في مؤتمر وايز، البحوث الحالية التي يجريها وايز حول تعليم الصحة العقلية، مُركّزًا على جوانب الصحة العقلية التي تعالجها النظم التعليمية، ومستعرضًا بحوث وايز السابقة المتعلّقة بهذا الموضوع.

 كما تناول السيّد خير في حديثه دراسات حالة تعكس أهمية الرفاهة في المدارس والمجتمعات المحلية، واستعرض نتائج البحوث ذات الصلة بجوانب حقوق الأطفال ودورهم في التغيير الاجتماعي، إلى جانب توصيف المبادرات الهادفة إلى إعادة صياغة بيئات التعلم من أجل تحسين دعم الرفاهة. وتشمل هذه المبادرات، على سبيل المثال، مشروعًا لمكافحة إدمان الإنترنت بين الشباب.

وصرح السيد محمد سلمان قائلًا: "ليس من المستغرب أن تحوز مسألة رفاهة الطفل في العملية التعليمية اهتمامًا كبيرًا في العديد من الثقافات، ولكن الأمر الذي يحظى بنفس القدر من الأهمية هو كيفية رسم سياسات تعليم السعادة وإدارتها في ضوء علاقتها مع المشاعر الأخرى بما في ذلك المشاعر السلبية، حيث سيحقق الأطفال أقصى استفادة من خلال هذه الرؤية الأكثر شمولية واكتمالًا لقضايا الصحة العقلية. وسوف نستكشف بشكل إضافي بعض الطرق التي يشارك من خلالها الخبراء العالميون في تعزيز الصحة الذهنية خلال مؤتمر وايز لعام 2017 المزمع عقده في شهر نوفمبر من العام الجاري".  

وتجدر الإشارة إلى أن مؤتمر "وايز"، إحدى المبادرات التابعة لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، سيقام في الدوحة خلال الفترة من 14 - 16 نوفمبر المقبل تحت شعار: "لنتعلم، ونتعايش، ونعمل سوياً".

- انتهى -

نبذة عن مؤتمر القمّة العالميّ للابتكار في التعليم "وايز":

أطلق مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم "وايز" في عام 2009 بمبادرة من مؤسسة قطر وتحت رعاية صاحبة السموّ الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة المؤسسة. ويمثل مؤتمر "وايز" مبادرة دولية متعددة القطاعات تتيح التفكير الخلاق والنقاش والعمل الهادف من أجل بناء مستقبل التعليم. ويعتبر مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم "وايز" مرجعًا عالميًا لمنهجيات التعليم الحديثة. وانطلاقًا من التزام مؤسسة قطر بدعم ركائز الاقتصاد المعرفي، يواصل "وايز" الإشراف على سلسلة من البرامج المستمرة التي ترمي لبناء مستقبل التعليم عبر التمكين والتعاون.

مؤسسة قطر - إطلاق قدرات الإنسان

مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع هي منظمة غير ربحية تدعم دولة قطر في مسيرتها نحو بناء اقتصاد متنوع ومستدام. وتسعى المؤسسة لتلبية احتياجات الشعب القطري والعالم، من خلال توفير برامج متخصصة، ترتكز على بيئة ابتكارية تجمع ما بين التعليم، والبحوث والتطوير، والتنمية المجتمعية.

تأسست مؤسسة قطر في عام 1995 بناء على رؤية حكيمة تشاركها صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر تقوم على توفير تعليم نوعي لأبناء قطر. واليوم، يوفر نظام مؤسسة قطر التعليمي الراقي فرص التعلّم مدى الحياة لأفراد المجتمع، بدءاً من سن الستة أشهر وحتى الدكتوراه، لتمكينهم من المنافسة في بيئة عالمية، والمساهمة في تنمية وطنهم.

كما أنشأت مؤسسة قطر صرحاً متعدد التخصصات للابتكار في قطر، يعمل فيه الباحثون المحليون على مجابهة التحديات الوطنية والعالمية الملحة. وعبر نشر ثقافة التعلّم مدى الحياة، وتحفيز المشاركة المجتمعية في برامج تدعم الثقافة القطرية، تمكّن مؤسسة قطر المجتمع المحلي، وتساهم في بناء عالم أفضل. 

للاطلاع على مبادرات مؤسسة قطر ومشاريعها، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.qf.org.qa

© Press Release 2017

تعليقات

  • لا توجد تعليقات متاحة

شركاؤنا

Reuters

© الحقوق الفكرية زاوية